العناية بالطفل

متى يعطى الماء للرضع ؟ 5 فوائد الماء للرضع

متى يعطى الماء للرضع؟ سؤال يدور في أذهان جميع الأمهات تعرف على الإجابة من خلال موقع مُحيط منذ لحظة ولادة الطفل تبدأ الأم في التفكير والقلق حيال ما يجب تقديمه لرضيعها من حليب وغذاء ويبدأ البحث عن الأشياء المفيدة والأخرى الغير مُفيدة خاصة إذا كان أول مولود لها.

متى يعطى الماء للرضع

يُعتبر موضوع إعطاء الماء للرضع من المواضيع الهامة التي يتم التساؤل عنها باعتبار الماء مهم جداً في حياة الإنسان، لكن هل يحتاج حديثي الولادة إلى الماء، وما هو المقدار اليومي الذي يجب إعطاؤه للرضيع باعتبار أنه غير مؤهل للتعبير عن رغباته بعد.



من أول الأسئلة التي تخطر على بال الأمهات متى يتم تقديم الماء للرضع أو الأصح هل يجوز تقديم الماء لحديثي الولادة.

قد تم الإجابة عن ذلك من قبل المختصين وأطباء الأطفال وكذلك منظمة الصحة العالمية بأن أنسب وقت بدأ شرب الرضيع هو في عمر بين 4 أشهر و6 أشهر مع بداية إدخال الطعام الصلب للنظام الغذائي للصغير.

يُنصح بعدم تقديم الماء أو المشروبات وكذلك الطعام قبل أن يبلغ الرضيع الشهر السادس والاعتماد بصورة كاملة على الرضاعة الطبيعية أو الصناعية، لكونها كافية تماماً لسد احتياجات الطفل من العناصر الغذائية اللازمة لنموه.



حليب الأم أو الحليب الصناعي يحتوي على نسبة لا تقل عن 80٪ من الماء التي تحميه من الجفاف وتوفر حاجاته من السوائل.

غير مناسب عند مرض الرضيع بالإسهال والجفاف تقديم الماء له في هذه المرحلة، وتكون زيادة عدد الرضعات هي الحل في ذلك مع الالتزام بالأدوية وتعليمات الطبيب المعالج.

يُذكر أن تقديم الماء للرضيع خلال شهوره الأولى إذا وُلد في طقس حار ليس له أي أساس من الصحة، بل بالعكس من الممكن أن يُسبب ذلك مشاكل للطفل تتمثل في انقطاع الشهية وتسمم الماء.

يُنصح عند تحضير الرضعة الصناعية الالتزام بالمقدار المحدد من الماء المدوّن على العلبة وعدم الزيادة عليه لضمان توفير احتياجات الطفل الغذائية دون التسبب في بعض المشاكل المرتبطة بزيادة الماء.

ملاحظة هامة: يُمكن أن يقوم طبيب الأطفال بعمل استثناء والسماح بإعطاء الماء للرضع قبل عمر 6 شهور إذا كانوا يُعانون من حالة من الإمساك الدائم، لكن تكون بمقدار صغير لا يتجاوز ربع كوب في اليوم الواحد.

للمزيد من المعلومات حول الإجابة عن سؤال متى يجب إعطاء الرضيع الماء يُرجى الإطلاع على الآتي: متى يعطى الرضيع الماء

كم يحتاج الرضيع من الماء يومياً

بعد معرفة الوقت المناسب لإعطاء الماء للرضع، من المهم معرفة الكمية المناسبة من الماء للرضع حسب عمره، والتي تكون كما يلي:

  • عند بدء إدخال الطعام الصلب للرضع من عمر 4 إلى 6 أشهر، يتم تقديم ما يقدر بربع كوب أو 5 ملاعق من الماء مع كل وجبة.
  • زيادة كمية الماء اليومية وصولاً إلى مقدار كوب واحد يومياً عند بلوغ الرضيع عامه الأول .
  • زيادة تدريجي لكمية الماء لتصل إلى 8 أكواب عند بلوغ الطفل عامه الثاني.
ملاحظة: عند بداية إعطاء الماء للرضع يجب التأكد من نقائها ونظافتها، من الممكن شراء الماء أو تغلية ماء الشرب العادية وتركها تبرد ثم تقديمها للطفل، قد يكون طعم الماء غير مستساغ للرضع لتعويدهم على الحبيب، لكن تدريجياً يجب تعويد الطفل عليه حتى لا يُصاب بالإمساك أو الجفاف مع بدء تقديم الطعام له.
الماء للرضع
الماء للرضع

فوائد شرب الماء للرضع

يُعد الماء أساس الحياة لجميع الكائنات الحية، وله فوائد كثيرة عند تقديمها للرضيع بداية من عمر 6 شهور أهمها:

  • المُساعدة في التخلص من الفضلات والسموم في الجسم.
  • توصيل الأكسجين والمواد الغذائية لكافة أعضاء وخلايا الجسم.
  • الحفاظ على حجم الدم في الجسم.
  • تعويض السوائل التي يفقدها الجسم من خلال التعرق والتبول.
  • الحفاظ على ليونة المفاصل.

الآن يُمكنك معرف موعد شرب الرضيع الماء فقط من خلال قراءة الآتي: متى يشرب الرضيع الماء

أعراض الجفاف عند الرضع

من المهم جداً إعطاء الماء للرضع حتى لو كان بكميات قليلة بعد بلوغ عمر 6 شهور وخاصة السنة لتجنب حُدوث جفاف للرضيع عند المرض أو الجو الحار والتي من أعراضه:

  • عدم تبلل حفاضات الطفل خلال ليلة كاملة، أو أقل من 6 حفاضات مبللة في اليوم.
  • بول الرضيع يميل إلى البني أو الأصفر الغامق.
  • جفاف الجلد، يُمكن ملاحظة أن الجلد لا يرتد عند الضغط عليه.
  • عيون غائرة.
  • بكاء بدون دموع .
  • تشقق في شفاه الرضيع.
  • برودة في أطراف الرضيع.
  • عدم نشاط الطفل على غير العادة.
  • نوم الرضيع أكثر من المعتاد.
  • عدم شعور الرضيع بالارتياح.
الماء للرضع
الماء للرضع

علاج الجفاف عند الرضيع

عند إصابة الرضيع بالجفاف يجب عدم تقديم الماء له لتلافي نقص السوائل خاصة إذا كان عمره أقل من 6 شهور، حيث من المهم التوجه إلى طبيب الأطفال لإعطائه أدوية تحتوي على أملاح الصوديوم والسكريات للعلاج.

  • من المهم جداً زيادة عدد الرضعات لتعويض العناصر الغذائية التي افتقدها الرضيع، وعدم تقديم أي مشروبات غير الفيتامينات والمعادن.
  • لا يُنصح بتقديم عصير الفواكه حتى إذا كان غير محلى للأطفال الذين لم يتجاوز سنهم العام الواحد، ويُمنع تقديم مشروبات الكافيين لهم مثل القهوة والشاي.

تابع أيضاً أضرار كثرة شرب الماء للصغار من خلال: اضرار شرب الماء للطفل الرضيع قد تكون قاتلة| متى يشرب الطفل الماء

أضرار شرب الماء للرضع

عند تسرع الأهل وتقديم الماء للرضع في وقت مبكر، من الممكن أن يتسبب ذلك في بعض المشاكل لهم منها:

  • السبب في إضعاف شهية الرضيع عن طريق ملء بطنه بالماء، مما يُؤدي إلى نزول في وزنه.
  • التأثير على إنتاج احتياجات الطفل من حليب الأم نتيجة نقص عدد الرضعات بسبب تناول الرضيع للماء، وقد يُؤدي ذلك إلى انقطاع الحليب أو إدخال الحليب الصناعي كبديل.
  • سوء التغذية، حيث يفتقر الماء للعناصر الغذائية الهامة التي توجد في الحليب.
  • زيادة نسبة الصفراء لحديثي الولادة خاصة عند شرب كمية كبيرة من الماء.
  • الإصابة بمشاكل في الكلى وكذلك في دم الرضيع، نتيجة نزول الصوديوم والأملاح من الجسم.
  • الإصابة بتسمم الماء نتيجة شرب الماء بسرعة وبكمية كبيرة.
  • الإصابة بالإسهال.
  • التسبب في الإصابة بعدوى نتيجة الماء الغير نظيف.
الماء للرضع
الماء للرضع

يُعتبر الماء من المواد الحياتية بالنسبة للإنسان منذ عمر السنة، لكن يجب الانتباه وعدم تقديم الماء للرضع قبل عمر 6 أشهر عند بداية إدخال الأطعمة الصلبة لهم، حيث لا يحتاج الصغار وخاصة حديثي الولادة لأكثر من الحليب لتلبية جميع احتياجاته من المواد الغذائية بالكامل.

الوسوم

Sarah Rezk

اعمل كاتبة في بعض المواقع، أُجيد اللغة الإنجليزية والفرنسية والتركية، حاصلة على ليسانس آداب قسم لغة فرنسية، الكتابة بالنسبة لي عالمي الخاص هدفها إيصال المعلومة لدي القارئ بشكل بسيط ومفيد تَجعله في حالة من المُتعة أثناء القراءة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق