الادوية الطبية

دواء للكحة للاطفال والجرعات المصرح بها

دواء للكحة للاطفال يتم البحث عن أفضل أنواعه والأكثر أمانًا من قِبل الأمهات تابع قراءة التفاصيل من خلال موقع مُحيط، حتى لا يُسبب آثار جانبية عليهم، توجد أنواع خاصة للتخلص من الكحة الجافة وأخرى تعالج وتقوم بإذابة وطرد المخاط والبلغم المُتراكم على الصدر، لذا يتم تحديد النوع المناسب لكل حالة طفل من قِبل الطبيب، لأن تجاهل علاجها واستمرار الطفل في الكحة فترة طويلة يُسبب التهاب وآلام شديدة، وتتفاقم إلى مشاكل صحية أكبر.

دواء للكحة للاطفال

يوجد العديد من الأدوية التي تعالج الكحة لدى الأطفال، وتقلل من تهيج الجهاز التنفسي، منها الأدوية التالية:



دواء نوتوسيل

  • هذا الدواء المادة الفعالة الداخلة في تكوينه هي مادة كلوبراستين فنديزوات.
  • يتم استعماله كعلاج للكحة الجافة، والناتجة عن إصابة الطفل بالالتهاب الرئوي، لأنه يعمل على تهدئة التقلص الحادث في الشعب الهوائية.
  • يساعد الجهاز التنفسي في مقاومة مرض الربو، والالتهاب الحادث في الجيوب الأنفية.
  • يقلل من حدة السعال وتكراره، الناتج عن الحساسية التي تُصيب الصدر.
  • يحذر تناوله مع الأدوية المُحتوية على مادة كلوب رامشتاين، وأيضًا من لديهم حساسية تجاه مادة كلوب راستين.
  • يُوصف تحت اشراف الطبيب لتحديد الجرعة اللازمة لحالة وسن كل طفل.
  • الأطفال من عمر عامين إلى أربعة أعوام يقوم الطبيب بتحديد جرعة ٢ مللي كل ١٢ ساعة.
  • يتم تناول ٣ مللي من دواء للكحة للاطفال نوتوسيل لعمر أربعة سنوات إلى سبعة سنوات، وذلك كل ١٢ ساعة.
  • الأطفال ما فوق عمر ١٥ عام يتم تناول ٥ مللي من الدواء كل ١٢ ساعة.

 دواء إيفيروسبان

  • يُعد إيفيروسبان دواء للكحة للاطفال مُستخلص من أوراق نبات اللبلاب.
  • المادة الفعالة في هذا الدواء هي مادة الصابونين، حيث تؤثر بشكل قوي تهدئة الشعب والقنوات الهوائية وانبساط عضلات الجهاز التنفسي.
دواء للكحة للاطفال
دواء للكحة للاطفال

دواء كوديلار



كوديلار أحد الأدوية التي تُستعمل بطريقة آمنه للأطفال، لتخفيف الأمراض التي تُصيب الجهاز التنفسي، حيث يتميز بالتالي:

  • شراب مُتخصص في علاج الكحة الجافة، التي تُصيب الأطفال.
  • يحتوي على المادة الفعالة فينيليفرين هيدروكلوريد، حيث تعمل على انقباض وانبساط الأوعية الدموية، وتجديد الدورة الدموية.
  • يهدئ من الأعراض الناتجة عن التهاب الشعب الهوائية في الجهاز التنفسي.
  • يقاوم السعال لدى الطفل، مما يجعله ينام، دون ألم.
  • يعالج الأغشية المخاطية من الاحتقان الذي يُصيبها، بجانب التهاب الجيوب الأنفية.
  • كوديلار دواء للكحة للاطفال يحذر استعماله لمن هم تحت سن ال٦ سنوات.
  • يتم تحديد الجرعة من قِبل الطبيب، والتي تكون في الغالب ٣ مللي أربعة مرات يوميًا.
  • يُمنع تناوله من قُبل الأطفال الذين لديهم حساسية تجاه المواد الداخلة في تكوينه، أو أمراض الكلى والكبد،أو اضطراب في ضغط الدم ومشاكل بالقلب.
دواء للكحة للاطفال
دواء للكحة للاطفال

دواء ميوكوسول

يُعد ميوكوسول أحد الأدوية الأكثر استعمالًا في التخلص من الكحة التي تُصيب الأطفال، حيث أهم ما يميزه التالي:

  • هذا العقار له قدرة على تخفيف أعراض الكحة الجافة، بجانب ذوبان وطرد البلغم أو المخاط الذي يتراكم على صدر الطفل.
  • داخل في تكوينه العديد من المواد الآمنة على الطفل والفعالة مثل مادة كاربوسيستين.
  • يعيد الرئة إلى كامل وظيفتها وتمددها بعد انكماشها.
  • يساعد في التخلص من التليف الكيسي الذي يُصيب الرئتين في الجهاز التنفسي.
  • يُستعمل في حالات الإصابة بمرض الربو والالتهاب الرئوي.
  • يُحذر تناوله من قِبل الأطفال الذين يعانون من اضطراب وعدم استقرار في المعدة والجهاز الهضمي، مرضى السكر.
  • يتم استعماله تحت إشراف الطبيب المُختص، ويتم تحديد الجرعة للأطفال من عمر عامين إلى خمسة أعوام، حيث تكون ٢.٥ مللي إلى ٥ مللي كل ٦ ساعات يوميًا.
  • للأطفال من عمر ٥ سنوات إلى ١٢ عام تكون بمعدل ١٠ مللي كل ثمانية ساعات.

دواء توبلكسيل للأطفال

يُستعمل دواء للكحة للاطفال توبلكسيل على نطاق واسع ليشمل الأطفال الرُضع من عمر يوم، حيث يتميز بالتالي:

  • يحتوي على المواد الفعالة أوكسوميمازين، وغوين فيزين، حيث يعملان على تقليل الكحة وتهدئة الجهاز التنفسي، بجانب ذوبان وطرد البلغم المُتراكم على الصدر.
  • يساعد الجهاز التنفسي في التخلص من التهيج الذي يُصيب القناة التنفسية، مما ينتج عنها الكحة المتكررة والمؤلمة.
  • توبلكسيل دواء للكحة للاطفال يقلل من الانتفاخ الذي يُصيب الرئة.
  • يقلل من السعال الذي يزداد في المساء، بجانب السعال الديكي.

يتم تحديد الجرعة من قبل طبيب الأطفال، ويكون طبقًا لعمر وحالة الطفل كالتالي:

    • عمر يوم إلى عام، يُوصف له جرعة ملئ ملعقة صغيرة مرة أو مرتين يوميًا.
    • عمر عام إلى أربعة أعوام، يُوصف له ملئ ملعقتين صغيرتين كل ستة ساعات يوميًا.
    • الأطفال ما فوق عمر أربعة أعوام، يُوصف لهم ٥ ملاعق صغيرة كل ثمانية ساعات.
  • يُحذر تناول هذا الشراب مع الأدوية المُحتوية على مادة الباراسيتامول.
  • يُمنع من الأطفال الذين يتحسسون من أحد مكونات العقار، والذين يعانون من أمراض الكلى.
دواء للكحة للاطفال
دواء للكحة للاطفال

دواء كافوسيد

يعتمد هذا العقار بشكل أساسي على التخلص من الكحة، بالتأثير على الجزء المسؤول عن الكحة في الدماغ، حيث يتميز بالتالي:

  • يُستخدم للأطفال فوق عمر الأربعة سنوات.
  • يحتوي على المادة ديكستروميتورفان، حيث تعمل على المنطقة المسؤولة عن الشعور بالكحة في الدماغ.
  • يقضي على إصابة الشخص بنزلات البرد، والأعراض التي تنتج عنها من سعال وكحة، واستقرار في عملية التنفس، والنوم في هدوء تام.
  • الأطفال من ٤ إلى ٦ سنوات، يُمكنهم تناول ٥ مللي مرتين باليوم.
  • ما فرق عمر ٦ سنوات إلى ١٢ عام، يتم تناول جرعة ٥ مللي ثلاثة مرات يوميًا.
  • إذا تحسس جسم الطفل من الدواء، يتم التوقف عن تناوله.
  • يحذر تناوله لمرضى السكر.

دواء اوبلكس للأطفال

اوبلكس دواء للكحة للاطفال له القدرة على معالجة جميع أنواع الكحة، لمختلف الفئات العمرية، لتشمل الأطفال والكبار، لذا أهم استعمالاته هي كالتالي:

  • التخلص من السعال الليلي ومخاطره التي تؤدي إلى حدوث القيء.
  • تخفيف أعراض التهاب الجهاز التنفسي.
  • يخفض من حدة الألم.
  • يصفه الطبيب في حالة الإصابة بالبرد والأنفلونزا.
  • يقضي على الالتهاب الذي يصيب الحلق والحنجرة.
  • يهدئ من تشنجات الشعب الهوائية.
  • تناوله يحفز الجسم على إفراز الأمونيا.
  • يتم تناول أربعة ملاعق صغيرة كل ٨ ساعات، للأطفال من عمر عام إلى أربعة أعوام.
  • تزداد الجرعة لتصل إلى خمسة ملاعق كل ٨ ساعات،لمن يزيد عمرهم عن أربعة أعوام.
  • يُحذر تناوله لمرضى الكبد والكلى.
  • يتداخل مع الكحوليات ومادة الباراسيتامول، لذا لا بد من إخبار الطبيب قبل وصفة.

للمزيد من المعلومات حول أفضل دواء للكحة يُرجى قراءة الآتي: دواء نوتوسيل Notussil لعلاج الكحة

دواء افيبكت للكحة للاطفال

كثيرًا من الأطفال يعانون من حساسية الصدر،والتعرض للبرد والأنفلونزا المصاحبة للكحة الشديدة، لذا دواء للكحة للاطفال افيبكت يتم استعماله بكثرة لأنه يتميز بالتالي:

  • يخفف من أعراض الحساسية التي تُصيب الصدر بشدة، وذلك لأنه يحتوي على مادة فينيرامين، المسؤولة عن تهدئة الجهاز التنفسي.
  • يعالج الأمراض التي تنتج عن إصابة الجهاز التنفسي بالفيروسات.
  • يقلل من حدة السعال لدى الطفل.
  • يساعد في خروج البلغم.
  • يقوم الطبيب بتحديد الجرعة، حيث يتم وصف جرعة ٢.٥ مللي كل ثمانية ساعات، لعمر الطفل من عامين إلى ستة أعوام.
  • الأطفال ما فوق ٦ سنوات إلى ١٢ عام، يتم مضاعفة الجرعة لتكون ٥ مللي كل ٨ ساعات.
  • ما فوق عمر ١٢ عام، يتم تخصيص لهم جرعة ١٠ مللي ثلاثة مرات في اليوم.
  • يحذر وصفة للأطفال أصحاب أمراض قصور التنفس، خلل في وظائف الكبد، وتضخم البروستات، ومن يعانون من الحساسية تجاه مكونات الدواء.

بعد قراءة أفضل دواء للكحة للاطفال قد يهمك الاطلاع على دواء للرشح من خلال الآتي: دواء برد للاطفال: اشهر 7 ادوية لعلاج الرشح من عمر سنتين

الطرق الطبيعية لعلاج الكحة

يُفضل العديد من الأمهات الابتعاد عن تناول العقاقير ومعالجة الأمراض التي تُصيب الأطفال بالوصفات المنزلية الطبيعية، والتي منها التالي:

وصفة الجزر والبرتقال

  • يحتوي الجزر على العديد من الفيتامينات الهامة لتقوية مناعة الجسم ضد الفيروسات التي تهاجم الجسم.
  • يهدئ من الشعب الهوائية والكحة، مثل عمل دواء للكحة للاطفال.
  • يتم تحضيره من خلال سلق الجزر وهرسه، ثم يُضاف إليه عصير البرتقالويُقلب جيدًا.
  • يُقدم للطفل ثلاثة مرات يوميًا.

الليمون والعسل

  • تحضير خليط عصير الليمون والعسل الأبيض، من أفضل الوصفات الطبيعية، التي تساعد في التخلص من الكحة.
  • يقوي من مناعة الطفل كما يُسرع من تخلص الجهاز التنفسي من الالتهاب الناتج عن العدوى الفيروسية.
  • غني بفيتامين سي الهام للجهاز المناعي.

مشروب اليانسون

  • يتم تحضيره من خلال وضع ملئ ملعقة كبيرة من حبات اليانسون في كأس من الماء المغلي وتركه مدة خمسة دقائق.
  • يعمل هذا المشروب على تهدئه الجهاز التنفسي، والتنفس بشكل جيد والإحساس بالراحة أثناء النوم.

مشروب النعناع

  • يُعد النعناع من النباتات الغنية بالعناصر والفيتامينات اللازمة لاسترخاء وتهدئة انقباض العضلات المتواجدة بالجسم.
  • يتم استعماله من خلال وضع القليل من أوراق النعناع الأخضر إلى كأس ماء مغلى، ثم يُترك مدة عشرة دقائق.

الحبة السوداء

  • يتم تحضير الوصفة بطحن الحبوب السوداء،ثم إضافتها إلى الحليب الذي يتناوله الرضيع.
  • يُقدم للطفل مع كل رضعة، لتهدئة الكحّة والتخلص من التهاب الجهاز التنفسي والرئتين.

للمزيد من المعلومات حول أفضل طريقة لعلاج الكحة بشكل طبيعي يُرجى قراءة الآتي: افضل علاج طبيعي للكحة طبيعي ودوائي

طرق الوقاية من الإصابة بالكحة

الحفاظ على صحة الطفل من الأمور الهامة، فهو يحتاج رعاية وعناية مضاعفة عن الشخص الكبير، نظرًا لضعف الجهاز المناعي، لذا ينبغي على الأم القيام بالتالي:

  • عزل المصابين بالكحة وعدم الاختلاط بهم، وتجنب التعامل المباشر معهم.
  • الحرص على النظافة الشخصية، مع استعمال المطهرات التي تقتل الفيروسات والبكتيريا بشكل مستمر.
  • عدم تغير درجة حرارة الجسم بشكل مفاجئ من الحرارة للبرودة أو العكس.
  • علاج الكحة في بداية الإصابة يقلل من تفاقم المشاكل التي تؤثر على الجهاز التنفسي.
  • عدم تناول الأطعمة التي تزيد من الكحة، مثل السكريات والعصائر.
  • الانتظام في تناول العصائر الغنية بفيتامين سي والعناصر الأخرى المُقوية للجهاز المناعي.
  • تجنب التدخين السلبي والإيجابي.

بعد الاطلاع على دواء للكحة للاطفال تابع قراءة المزيد من المعلومات حول أسباب الإصابة بالكحة من خلال: اسباب الكحة الناشفة وطرق العلاج في المنزل

دواء للكحة للاطفال تعمل على هدوء واسترخاء الجهاز التنفسي، لذا في هذا المقال قد تم ذكر عدة أنواع من هذه الأدوية، والمواد الفعالة وتأثيرها على الكحة.

والجرعات المحددة من كل نوع حسب الفئة العمرية للطفل، حتى تلتزم كل أم بها لتجنب حدوث أي أثر جانبي، والتخلص من الكحة في وقت قصير.

فينبغي على الأم المحافظة على درجة حرارة الطفل بعيد عن البرودة الشديدة، أو تناوله المياه والعصائر المثلجة، لأنها أحد الأسباب المؤدية إلى الإصابة بنزلات البرد والكحة.

الوسوم

Sarah Rezk

اعمل كاتبة في بعض المواقع، أُجيد اللغة الإنجليزية والفرنسية والتركية، حاصلة على ليسانس آداب قسم لغة فرنسية، الكتابة بالنسبة لي عالمي الخاص هدفها إيصال المعلومة لدي القارئ بشكل بسيط ومفيد تَجعله في حالة من المُتعة أثناء القراءة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق