ADVERTISEMENT

معلومات تفصيلية عن تسيير الموارد البشرية

تسيير الموارد البشرية تعني إدارة واختيار القوى العاملة وتدريبهم وتقييمهم وتثقيفهم وتقديم المكافآت والتعويضات باعتبارهم من أصول المؤسسة، وتوفير الإرشادات بالقوانين لهم، وإمكانية خلق بيئة مناسبة للعمل، وحمايتهم من المخاطر، وذلك لتحقيق الأهداف المرجوة، ويتمثل تسيير الموارد البشريّة في إدارة الموظفين في العمل.    

ما هو تسيير الموارد البشرية

تسيير الموارد البشرية
تسيير الموارد البشرية
  • هي عملية توظيف الناس، وتدريبهم، وتعويضهم، ووضع الاستراتيجيات والسياسات المتعلقة بهم، من أجل الحفاظ عليهم، ولقد مرت هذه الإدارة بالكثير من التغييرات على مدار السنوات الماضية، مما جعلها ذات أهمية كبيرة في المؤسسات الحالية.
  • كانت تتمثل إدارة الموارد البشرية في إرسال الهدايا إلى الموظفين في أعياد ميلادهم، ومعالجة كشوف المرتبات، وترتيب النزهات المختلفة للشركة، والتأكد من إتمام النماذج بشكل صحيح.

شاهد أيضًا: دعم الموارد البشرية |وكيفية حل مشاكل الاستحقاق

ADVERTISEMENT

أسس تسيير الموارد البشرية

تسيير الموارد البشرية
تسيير الموارد البشرية

ينبغي أن يكون الفرد على دراية جيدة بأسس إدارة وتسيير الموارد البشرية لبناء كيان مؤسسي بشكل صحيح، ولكي تصل الشركة إلى درجة قوية من تقديم أفضل إنتاجية وإجادة الأعمال، وتتضمن هذه الأسس ما يلي:

توظيف المهارات

  • تمثل القاعدة الذهبية في إدارة الموارد البشرية لاختيار الأشخاص المناسبين الذين يتمتعون بالذكاء والمهارة التي من الممكن أن تحدث نقلة نوعية في مجال العمل، وبالتالي تسهل عملية التسويق والخطط المستقبلية.

تعرف على: ما هي الموارد البشرية واشهر انواعها

ADVERTISEMENT

 التنافسية في الأجور

  • عن طريق البحث عن الرقم المالي المناسب الذي يضمن حقوق الموظف، بما يتناسب مع أفضل الإنتاجات، والأسواق المتغيرة، بالأخذ في الاعتبار تحسين مهاراتهم، واكتساب الخبرات.

الأمان الوظيفي

تدعم إدارة الموارد البشرية الموظفين بشكل سليم، وتوفر لهم الأمان بالقدر الكافي، وذلك بالإضافة إلى الكثير من المميزات التي من ضمنها:

  • التأمين الصحي.
  • خطط التقاعد.
  • أجازات الأمومة.
  • تقليل المخاطر التي قد يتعرضون لها.
  • تقييم أوضاعهم لكي يتمكنوا من الحصول على المكافآت والحوافز.

أداء الموظفين

يتم تقييمه وقياسه بصفة دورية، لضمان حقوقهم المادية والمعنوية بحالة آمنة، ويمكن تطبيق عملية تقييم الأداء بشكل أسبوعي،

أو شهري، أو سنوي؛ على حسب نوع العمل، وذلك لأهمية هذه الخطوة في مراجعة الأداء وتحديد الأهداف، والتوقعات المستقبلية بشكل واضح.

الحرص على التواصل

  • لتحقيق أفضل النتائج، حيث تصبح الإدارة على دراية بمتطلباتهم واهتماماتهم، والشكاوى التي لديهم، عن طريق إجراء استطلاع للرأي بشكل دوري عن طبيعة العمل، وأين تكون راحتهم.

لا يفوتك الإطلاع على: أهمية إدارة الموارد البشرية ومفهومها

التدريب الفعال للموظفين بصفة مستمرة ودورية

  • عن طريق الخبرات المختلفة لضمان تعزيز المهارات، وتطويرها للأفضل.

نظام تسيير الموارد البشرية

بسبب كثرة الإدارات والمؤسسات التى تمتلكها الشركة؛ لقد أصبح من الصعب تطبيق عملية التقسيم الإداري من أجل الحفاظ على الموظفين،

مما زاد من حاجة الشركات إلى نظام يقوم بأداء هذه الوظيفة لتنظيم وترتيب العمل الإداري، وكذلك المساهمة في بعض الأعمال كالتالي:

  • التعرف على المعلومات الخاصة بكل موظف من خلال الـ CV.
  • المرتب الأساسي والمبدئي الذي تم تعاقد الموظف عليه مع الشركة.
  • الزيادات والحوافز والمكافآت السنوية لكل موظف، أى أنها بحاجة إلى برنامج أو تطبيق يساعدهم في معرفة كل شيء يخص الموظف والعامل من لحظة دخوله إلى الشركة حتى مدة انتهاء خدمته فيها.
  • لقد أصبحت الشركات في حاجة أيضا لمتابعة مواعيد الانصراف والحضور، لتحديد مواعيد بدء وانتهاء الدوام، ولذلك لابد من وجود تطبيق يقوم بتسجيل وقت الحضور والانصراف الخاص بكل موظف بالدقيقة وذلك من أجل حساب رواتبهم في كل شهر، وحتى يسهل تحديد المكافآت والخصومات.

ننصحك بقراءة: تعريف إدارة الموارد البشرية و4 خطوات لإداراتها

تخصص تسيير الموارد البشرية

يعد تخصص تسيير الموارد البشرية من التخصصات المهمة التي تساهم في زيادة القيمة الاقتصادية للشركة بشكل كبير، ورفع كفاءتها في الأداء،

ويتم الاعتماد عليها في وضع الخطة الاستراتيجية من أجل تحليل متطلبات العمل من الموارد البشرية، وتنفيذ هذه المتطلبات بشكل مثالي، حيث يتم اللجوء إلى هذا التخصص من قبل عدد كبير من المنظمات والصناعات الحيوية، حيث نجد أن:

  • يوجد ارتباط وثيق ما بين القوى العاملة ويزداد بمرور الوقت.
  • يتم التنسيق ما بين المتخصصين في الموارد البشرية مع مديري الأعمال من أجل الحصول على أكبر قدر من الاهتمام والرعاية بأصول الشركة بهدف:
    1. المساهمة في إدارة الأعمال.
    2. توفير المعلومات الخاصة بالموظفين في الإدارة.
    3. تقديم الخدمات والبرامج التي تقوم بالكشف عن جميع احتياجاتهم، لدعم الثقافة وتشجيع العدالة.

أهداف تسيير الموارد البشرية

تتميز إدارة الموارد البشرية بتخصصها في عدة أهداف؛ والتي تسعى من أجل تحقيقها للوصول لأعلى مستوى من النجاح والتفوق، ومنها ما يلي:

  • تحديد المهام العامة لجميع الموظفين.
  • تحديد الآليات المختلفة للعمل، والطريقة التي يعتمد عليها في تنفيذه.
  • التعويضات والمكافآت الخاصة بالموظفين.
  • العمل على تعزيز العملية الإنتاجية لدى كل موظف.
  • العمل على استقطاب وجذب الموظفين أصحاب المهارات والخبرات العالية.
  • الحرص على تحقيق المعدل الأمثل من الاستغلال لجميع الموظفين داخل المنظمة.
  • وضع المهارات المختلفة للموظفين في أفضل وأنسب الأماكن لخدمة الأعمال التجارية لكي تعود بالنفع على المؤسسة.

مهام تسيير الموارد البشرية

يوجد الكثير من المهام المختلفة التي تقوم بها إدارة الموارد البشرية، والتي تتمثل فيما يلي:

  • تقييم وقياس أداء الموظفين.
  • أخصائي التوظيف.
  • تنظيم وإدارة الهيكل الوظيفي بشكل شامل داخل المؤسسة.
  • إدارة شئون العمال والموظفين.
  • إدارة الرواتب.

ومن هنا نجد أن تسيير الموارد البشرية يعتبر من الوظائف الإدارية الهامة التي تركز على العنصر البشري الأكثر تأثيرا في العملية الإنتاجية،

حيث أنها تهدف لتعزيز القدرات التنظيمية، وتأهيل واستقطاب الكفاءات اللازمة التي لها القدرة على مواكبة التحديات المستقبلية، والتي يمكن أن تساهم في تحقيق معظم الأهداف والأرباح للمنظمة.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق