غير مصنف

معلومات عن دواء رواكول

معلومات عن دواء رواكول

كلنا نعلم أن الحصوات التي تصيب المرارة ينتج عنها آلام شديدة، فإذا أصيب الشخص ببعض الحصوات يجب عليه قراءة معلومات عن دواء رواكول لأنه علاج فعال للتخلص من تلك الحصوات.

ما هي المرارة

لمعرفة معلومات عن دواء رواكول يجب معرفة ما هي المرارة، المرارة هي عبارة عن عضو صغير في جسم الإنسان على شكل الكمثرى، وتوجد في الجانب الأيمن من البطن، أسفل الكبد مباشرة.



وظيفة المرارة

تقوم المرارة بتخزين العصارات الهضمية، وتفرز عصارة تسمى بالعصارة الصفراوية في الأمعاء الدقيقة.

ما هي الحصوات المرارية

الحصوات المرارية عبارة عن ترسبات صلبة توجد داخل السائل الهضمي وتوجد على أكثر من صورة وفي أكثر من حجم، حيث يتراوح حجم تلك الحصوات ما بين حصوات صغيرة كحبات الرمل إلى حصوات كبيرة قد يصل حجمها إلى حجم كرة الغولف، ومن الممكن أن يصاب الإنسان بحصوة واحدة أو أكثر.

أسباب تكون الحصوات

تتكون الحصوات في المرارة لعدة أسباب منها:



  • إذا كانت عصارة المرارة تحتوي على نسبة عالية من الكوليسترول.
  • وفي حالة اتباع نظام غذائي غير صحي ومتوازن لإنقاص الوزن.
  • كما تكثر احتمالية الإصابة بحصوات المرارة لدى الأشخاص المصابين بتليف الكبد وأمراض سوء التغذية وفقر الدم.
  • كما أن الأشخاص الذين يعانون من السمنة وزيادة الوزن هم أكثر عرضة للإصابة بحصوات المرارة.
  • مرض السكري المزمن من أحد أهم مسببات حصوات المرارة وخاصة لدى الأشخاص الذين لديهم نسب عالية من الدهون الثلاثية في الدم.
  • كما أن حبوب منع الحمل أو وسائل منع الحمل الهرمونية تزيد من نسب الكوليسترول الضار الذي يزيد من خطر الإصابة بحصوات المرارة.
  • وتعتبر النساء في سن اليأس هم الفئة العمرية الأكثر عرضة للإصابة بحصوات المرارة نتيجة التغيرات الهرمونية التي تمر بها خلال فتراتها العمرية من الحمل والرضاعة وانقطاع الطمث.
  • كذلك تناول الأدوية الخافضة للكوليسترول تعمل على زيادة نسبته في القناة الصفراوية، مما يزيد فرص تكونها.

معلومات عن دواء رواكول ودواعي استعماله

  • يحد من الشعور ومنع تقلصات القنوات المرارية.
  • تساعد كبسولات راكول على التقليل من تأثير مادة الكيومارين المانعة لتخثر الدم.
  • يعمل على زيادة نشاط الكبد ويساعد على آداء وظيفته بشكل أفضل من خلال علاج الاضطرابات الكبدية المزمنة.
  • يساعد على تخفيف حدة المغص المراري وقلة حدوثه.
  • يعمل على منع تبلور وتكون الحصوات المرارية المسببة للألم، كما أنه يعمل على تفتيت الحصوات المرارية الموجودة.
  • كما أن له دور فعال في علاج حالات عسر الهضم وخاصة في حال تناول الدهون التي لا يتقبلها الجهاز الهضمي ولا يستطيع هضمها والتعامل معها، فهو يساعد على هضمها وامتصاصها سريعًا.
  • كما يعمل على ارتخاء القنوات المرارية.
  • أثبتت الدراسات والأبحاث أنه يقلل من إنتاج الكوليسترول الضار، حيث أن حصوات المرارة تتكون أساسًا من الكوليسترول وعدة مكونات أخرى، والتي يؤدي تكوينها إلى انسداد القنوات المرارية، أو التهاب المرارة الصديدي.
  • يساعد على تعزيز إنتاج العصارة الصفراوية، كما أنه يعمل على تسهيل مرورها داخل القنوات الصفراوية.

مكونات دواء رواكول

قد يتسائل البعض عن مكونات الدواء أثناء البحث عن معلومات عن دواء رواكول وهي:

  • يتكون من المنثون الذي يساعد على ذوبان الحصوات المرارية ومنع تكونها من الأساس.
  • كما يحتوي على سينيول ويعتبر مضاد قوي وفعال للالتهابات، كما أنه يعتبر من مضادات الأكسدة.
  • كما يتكون من مادة بورينولالتي تعتبر من المواد المسكنة للآلام.
  • ومن المكونات الطبيعية الموجودة في دواء راكول هو زيت الزيتون، والذي يساعد على تقليل نسب الكوليسترول في الدم والمرارة، ومن ثم تقليل احتمالية تكوين الحصوات المرارية المزعجة.
  • يحتوي أيضًا على مادة كامفين، والتي تساعد على منع تكون الدهون الثلاثية في الدم وحتى الكوليسترول.
  • كما أن به مادتي ألفا بينين وبيتا بينين، واللذان يعملان على حماية المعدة والجهاز الهضمي من الإصابة بالتقرحات.

الجرعة وطريقة الاستخدام

يجب استشارة الطبيب أولًا قبل تناول دواء راكول ولمعرفة المزيد من معلومات عن دواء رواكول، ولكن بحد أقصى يمكن تناول من واحد إلى اثنين من الكبسولات ثلاث مرات يومياً قبل تناول الطعام بنصف ساعة على الأقل لضمان فاعليته.

موانع استخدام دواء رواكول

لمعرفة معلومات عن دواء رواكول، يتوجب علينا معرفة موانع استخدامه، وتشمل:

  • في حالة وجود حساسية تجاه أحد مكونات الدواء أو على الأقل المادة الفعالة به، فيجب تجنب استخدامه لعدم الإضرار بالمريض.
  • كما يحظر تناوله لدى الأشخاص الذين يعانون من الإنسداد المراري، أو إنسداد القنوات المرارية.
  • وأيضًا في حال معاناة المريض من التهاب المرارة المصحوب بصديد يجب الامتناع عن تناوله.
  • كما يمنع استخدامه لحالات الالتهاب الكبدي الحاد أو المزمن.

الأعراض الجانبية لدواء رواكول

لم تثبت الدراسات حدوث أي أعراض جانبية تجاه دواء راكول، ولكن قد تحدث أحيانا ومنها:

  • الشعور بالغثيان والميل إلى التقيؤ.
  • الإحساس بطعم معدني بالفم عقب تناول الطعام نتيجة تناول الدواء على معدة فارغة.
  • قد يشعر المريض بآلام وتقرحات في الفم، ولكنه يزول سريعًا عقب الانتهاء من الدواء والجرعات.

الحمل والرضاعة

حالات الحمل والرضاعة هي أهم ما يجب أن نلتفت إليه قبل تناول أي دواء وخاصة راكول

  • فإنه على الرغم أن الدراسات والأبحاث أثبتت أنه لا يؤثر على صحة أو شكل الجنين ولا يسبب تشوهات أو عيوب خلقية، إلا أنه لا يجب تناوله في الثلاث الأشهر الأولى من الحمل.
  • كما أنه من خلال معلومات عن دواء رواكول لم يثبت ضرره على الأم المرضعة في فترة الرضاعة الطبيعية، إلا أنه ينصح بتجنب استخدامه أيضاٌ في فترة الرضاعة الطبيعية، لتجنب حدوث أي ضرر للطفل.

الوسوم

وفاء محمود

كما شهرزاد.. حكت لتُبقي نفسها على قيد الحياة، أكتبُ لأبقِى نفسي على قيد الحياة. إنّني مع كلّ نصٍّ أكتبه أكتشف حقيقة أخرى مخبأة في داخلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق