منوعات

ما هو الفرق بين عام وسنة

قد يتسائل الكثير من الأشخاص حول الفرق بين لفظي عام وسنة من حيث الاستخدام اللغوي والعلمي والمعنى العام للكلمتين، وذلك بسبب الدلالات المختلفة لكلاهما والواردة في لغة العرب وفي القرآن الكريم، تعرف على المزيد عبر موقع مُحيط.

الفرق بين عام وسنة

يوجد الكثير منها ولكن نبدأ بالفرق بين عام وسنة من حيث المعنى:

  • السنة: تشير إلى المدة الزمنية التي يتم احتسابها بدءاَ من يوم معين إلى نفس اليوم الذي يأتي بعد مرور ٣٦٥يوم،في السنة الشمسية أو الميلادية، وفي السنة القمرية مرور مدة زمنية قدرها ٣٥٤ يوم.
  • العام: يشير العام في المعنى إلى فصلي الشتاء والصيف كاملين متتاليين، دون النظر أي عدد الأيام بينهما، فيمكن أن نعتبر المدة من بداية الشتاء إلى نهاية الصيف التالي عام، بينما لا يمكن أن نحتسب المدة بين منتصف الصيف إلى منتصف الصيف الذي يليه عام.

ففي هذه التعريفات لا يمكن إطلاق السنة على العام أو العكس، أما من حيث اللفظ في اللغة العربية فإن الفرق كالتالي:

  • السنة: لفظ مفرد مؤنث يجمع على سنوات، ويشير إلى معاني الشدة والشر والجدب والقحط، كما جاء في استخدام العرب قديماً له حيث كانوا يقولون “أصابت البلد سنة” إشارة إلى المجاعة أو الشدة.
  • العام: لفظ مذكر يجمع على أعوام، وبشير إلى معاني الرخاء والخير والراحة.

أما من حيث الاستخدام اللغوي:

  • يستعمل مصطلح سنة: للتعبير عن عدد عمر الإنسان، كما يستعمل في التواريخ والفترات الزمنية المختلفة.
  • يستعمل مصطلح عام: للتعبير عن السنوات المستثناة، فيما يتعلق بالتخصيص والترتيب.

اقرأ أيضاً المزيد من الآتي: سعر تامسولين | الفرق بين تامسولين وتامسولين بلس



الفرق بين عام وسنة
الفرق بين عام وسنة

الفرق بين عام وسنة في السياق

كما يوجد أيضاً الفرق بين سنة وعام في سياق الكلام عند العرب وفي اللغة العربية بشكل عام، حيث نجد:

  • لفظ سنة يستعمل في الإشارة الى الأيام التي تكثر فيها الشدائد والمصائب والظروف الحياتية الصعبة.
  • بينما استعمل لفظ عام في الإشارة إلى الأيام التي يكون فيها رغد العيش وهناءة.
  • يشير كلا اللفظين في لغة العرب إلى معنى الحول مع اختلاف حال الحول فإن قبل سنة يعني حول سئ، وإن قيل عام يعني حول جيد.
  • جاء لفظ العام في كلام الله للإشارة إلى الدهر والأيام في حساب الله، بينما جاء لفظ السنة للإشارة إلى الدهر في حساب البشر.

يوجد ٣ قيود حول السنة إن قل عدد هذه القيود إلى اثنين يمكن إطلاق لفظ عام عليها، حيث نجد أن السنة تطلق على مدة زمنية معروفة بدايتها ونهايتها من حيث الحساب، كذلك يمكن انطباقها على العدد المميز، كذلك حضور الفاعل الذي ترد السنة ظرفاً له.

حيث يعاني الفاعل خلالها معنى الشدة، فتكون القيود هي المعاناة من الشدة وحضور الفاعل والعدد، فإن اختفت هذه القيود أو أحدها فيطلق عليها عام، حيث أن العام لفظ أعمّ من لفظ السنة.

على الرغم من ذلك فإن كلمة سنة الأكثر والأغلب من حيث الاستخدام والانتشار اللفظي، ومع ذلك فإن لفظ عام هو الأقدم تاريخياً.

صدر لفظ العام في تسمية من الله عز وجل، بينما صدر لفظ سنة من البشر وذلك للإشارة إلى سنوات عمره، كما ربط الإنسان بين السنة وبين دوران كوكب الأرض حول الشمس، لذلك أطلق عليها السنة الشمسية.

قد يهمك الاطلاع على المزيد من المعلومات من خلال ما يلي: شروط الحجاب الشرعي والفرق بين الحجاب الشرعي والغير شرعي

الفرق بين عام وسنة
الفرق بين عام وسنة

الفرق بين عام وسنة في القرآن الكريم

جاء لفظ سنة وعام في القرآن الكريم في الكثير من المواضع وأشار إلى الكثير من المعاني في حكاية الأمم القرآنية وتوضيح بعض الأحكام القرآنية، وقد ورد كلا اللفظين في الآيات الكريمة، لذا فإن التدبر للقرآن الكريم ومواضيع ذكرهما يجد الفرق بين عام وسنة في القرآن الكريم كالتالي:

  • ورد لفظ سنة في العديد من المواضع، فقد جاء ذكرها باللفظ المفرد في ٧مواضع،كما جاء ذكرها بصيغة الجمع في  ١٢ موضع.
  • ورد لفظ عام في القرآن الكريم باللفظ المفرد في ٧ مواضع.
  • يدل عدد ذكر اللفظي في القرآن الكريم إلى أن أوقات الخير ورغد العيش قليلة فهناك فرقاً في الاستعمال بينهما من حيث المعنى، وذلك يدل على أهمية الصبر للإنسان على ما يمر به من أوقات عصيبة فقد حض القرآن الكريم على تخلي الإنسان بالصبر.
  • اتبع ذكر اللفظين على وجوب اتباع أوامر الله وعمل الصالحات ليندال الإنسان الثواب العظيم، وبالتالي الحصول على رغد العيش بعد الصبر.
  • ورد استعمال لفظ عام للإشارة إلى الرضاعة وذلك في قوله تعالى “وفصاله في عامين” سورة لقمان، وذلك لشعور الأم بالعاطفة في هذه الفترة فهي مدة زمنية إيجابية الشعور للأم والطفل الذي يشعر بحب أمه وحنانها.
  • ورد استعمال لفظ سنة للإشارة إلى الأيام الصعبة حيث قال تعالى “تزرعون سبع سنين دأبا” سورة يوسف، بينما ورد لفظ عام للإشارة إلى انتهاء هذه الفترة الحزينة والصعبة في قوله سبحانه” ثم يأتي من بعد ذلك عام فيه يغاث الناس” وهو دلالة على حصول الفرج.
  • ورد لفظ سنة في القرآن الكريم مقترناً بالعدد والحزن الشدة فقال سبحانه في سورة العنكبوت” فلبث فيهم ألف سنة إلا خمسين عام” حيث يشير إلى عذاب نوح مع قومه في الألف سنة، بينما راحته وإبعاده عنهم في الخمسين عام.

يُمكنك إثراء معلوماتك من خلال الآتي: قاعة مسجد محمد علي من الداخل والفرق بينها وبين قلعة صلاح الدين

فالكثير من الأمور في ذكر الفرق بين عام وسنة سواء في كلام العرب أو من حيث حساب الأيام والفصول السنوية أو من حيث المعنى الوارد والمشار إليه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق