ADVERTISEMENT

مفهوم الإقتصاد | ما هي أنواع الإقتصاد وما هي أهميته وأنظمته ونظريات مفكريه بالتفصيل

تعرف على مفهوم الإقتصاد وعلى ما هي أنواع الإقتصاد وما أهميته وأنظمته ونظريات مفكريه بالتفصيل عبر موقع محيط، حيث إهتمت الكثير من العلوم المختلفة منذ القدم بإيجاد كافة الحلول والتفسيرات التي تقوم بمعالجة العديد من القضايا والمشكلات التي تواجه الإنسان، ويهتم علم الإقتصاد بالتعمق في البحث عن العلاقات بين الأشخاص وبعضهم البعض وعن إحتياجاتهم ورغباتهم المتنوعة وعن كافة الوسائل والطرق التي توفر لهم تلك الإحتياجات والرغبات، وفيما يلي سنتعرف على ما هو مفهوم علم الإقتصاد وما هي أنواعه وأهميته ونظريات مفكريه وأنظمته بالتفصيل.

ما هو مفهوم الإقتصاد

يأتي مصطلح الإقتصاد من الكلمة اليونانية (أويكونوميا) التي يقصد بها التدبير المنزلي، ويعرف الإقتصاد بأنه الدراسة الشاملة لكافة الموارد النادرة أو القليلة ودورها وقدرتها على تحقيق حاجات البشر.

ADVERTISEMENT

ويمكن تعرف مفهوم الإقتصاد بأنه البحث عن كافة الطرق المناسبة والوسائل المتنوعة للتمكن من الإستفادة القصوى من الموارد وإستغلالها، وذلك وفقا للنمط والإسلوب الذي يناسب كافة المجتمعات وحاجاتها.

كما أن علم الإقتصاد له دور كبير في إيجاد أفضل البدائل التي تناسب حاجة البشر، وذلك لمعالجة قلة الموارد النادرة، كما يهتم علم الإقتصاد بتفسير كافة الظواهر والتغيرات الإقتصادية.

بالإضافة إلى أن علم الإقتصاد له القدرة على توقع الأحداث التي من الممكن أن تؤثر فيه في المستقبل القريب، ومن هنا نشأت وظهرت أهمية علم الإقتصاد وتبين موضوعه الرئيسي.

ADVERTISEMENT

حيث أن موضوعه الرئيسي هو دراسة كافة إحتياجات البشر وإيجاد الطرق المناسبة لتوفير تلك الإحتياجات بشكل عام.

وهو الأمر الذي أدى إلى وجود بعض المشاكل الإقتصادية مع مرور الوقت، وذلك بسبب كثرة إحتياجات ورغبات الإنسان وندرة وقلة الموارد التي توفر له تلك الإحتياجات.

ويمكن وصف النشاط بأنه نشاط إقتصادي إذا توفرت به العوامل الرئيسية للإقتصاد، والتي تتمثل في الأرض والعمل ورأس المال والمشروع.

لذلك يمكن تعريف علم الإقتصاد بصورة أشمل بأنه العلم الذي يهتم بشكل كبير بكلا من العمليات والأنشطة التي لها علاقة بإستغلال كافة الموارد النادرة والشحيحة التي تتواجد في مجتمع ما.

وذلك بهدف إنتاج سلع أساسية ذات قيمة والتمكن من توزيعها بين جميع أفراد المجتمع لتوفر لهم جميع إحتياجاتهم.

ما هي أنواع الإقتصاد
ما هي أنواع الإقتصاد

لا تفوت فرصة التعرف على: إعداد دراسة الجدوى الاقتصادية للمشاريع | 5 مراحل لدراسة الجدوى

ما هي أنواع الإقتصاد

ينقسم علم الإقتصاد إلى نوعين رئيسيين وأساسيين، وهما كالآتي:

الإقتصاد الكلي (Macroeconomics)

يهتم الإقتصاد الكلي بالبحث في الإطار العام للإقتصاد، حيث يتطرق لعدة أمور هامة في علم الإقتصاد، وتتمثل تلك الأمور في التضخم والناتج المحلي الإجمالي وغيرها الكثير.

كما يبحث الإقتصاد الكلي بطبيعة الحال في كيفية تفاعل جميع الأسواق التي ينشأ من خلالها جميع الظواهر الكبيرة التي يطلق عليها إسم المتغيرات التجميعية.

ويعرف الإقتصاد الكلي بأنه أحد فروع علم الإقتصاد الذي يهتم بدراسة كافة أمور وبيانات الإقتصاد الذي ينتجه مجتمع ما في أحد الفترات الزمنية المعينة، وذلك سعيا لإختيار أفضل بديل من البدائل المقترحة الجيدة لتطوير الإقتصاد في ذلك المجتمع.

كما يتمكن الإقتصاد الكلي من الحفاظ على إسلوب ونمط معيشي معين لأفراد المجتمع، كما يهتم أيضا بالحفاظ على تحقيق كلا من الرفاهية الإجتماعية والإقتصادية.

الإقتصاد الجزئي (Microeconomics)

يهتم الإقتصاد الجزئي بدراسة سلوك كلا من المستهلك والشركات الفردية دراسة دقيقة، ويعتمد في تلك الدراسة العميقة على نظرية الإنتاج وكذلك نظرية الطلب على كافة السلع الإستهلاكية.

ويهتم الإقتصاد الجزئي أيضا بدراسة طبيعة المنافسة التي تتواجد في الأسواق، بالإضافة إلى معرفة مدى الرفاهية الإجتماعية والإقتصادية التي وفرها وحققها الإقتصاد لأفراد المجتمع.

كما يهتم الإقتصاد الجزئي بالأمور الآتية:

  • الضرائب.
  • الحد الأدنى للأجور.
  • مشكلة الإحتكار في الأسواق الفردية.
  • دعم الأسعار.

ويؤدي الإقتصاد الجزئي دور كبير وفعال جدا في تحليل كافة الأفكار والإقتراحات المطروحة، مما يمكن المجتمعات من إتخاذ القرارات التجارية السليمة والقدرة على صياغة السياسات الإقتصادية العامة.

ما هي أهمية الإقتصاد
ما هي أهمية الإقتصاد

لا تفوت فرصة التعرف على: ما هو الاقتصاد الجزئي والكلي وما هي انواع الاقتصاد الاخري

ما هي أهمية الإقتصاد

توجد أهمية كبيرة للإقتصاد وذلك لما يظهره من الأثر الإيجابي على كلا من المجتمع وأفراده، فبدون علم الإقتصاد يمكن أن تنتشر مشاكل التضخم وكذلك البطالة الجماعية وتتفشى في المجتمع وتقوم بتدميره.

حيث يتمكن الإقتصاد من حل تلك المشاكل الإقتصادية الكبيرة عن طريق سن سياسات إقتصادية جيدة، مثل سياسات الحد من البطالة وتخفيض التضخم.

وقد يساهم ذلك بشكل كبير في التمكن من تحقيق تعافيا ملحوظا وكبيرا في الرفاهية الإقتصادية.

فبدون الإقتصاد يمكن أن يحل بالعالم مثل ما حدث في أوروبا عام 1930م، حيث أدت مشكلة البطالة الجماعية إلى إنتشار عدم الإستقرار السياسي في جميع أنحاء أوروبا.

الأمر الذي ساهم في ظهور وتشكيل أحزاب سياسية متطرفة، مما جعل (جون ماينارد كينز) يضع نظريته العامة لكل من العمالة والدخل والمال.

حيث أكد في نظريته على أن الإقتصاد الكلاسيكي هو الذي يتسبب في حدوث تلك المشاكل الإقتصادية والسياسية.

كما أكد على ضرورة وجود سياسة مالية توسعية للتمكن من المضي قدما وحل جميع المشاكل الإقتصادية التي تواجه المجتمع.

كما يلعب الإقتصاد دور فعال وكبير جدا في تجنب وتفادي كافة المشكلات التي من الممكن أن تأتي بها الأسواق الحرة إلى مختلف المجتمعات.

ويتحقق ذلك من خلال إقتراح وإنشاء سياسات إقتصادية تقوم بالتخلص من جميع المشاكل التي تؤدي إلى إخفاق الأسواق، وتتمثل أهم تلك السياسات الإقتصادية في فرض الضرائب السلبية الخارجية وإعانة الخدمات العامة.

ويتمكن الإقتصاد أيضا من دراسة وتحديد حالة المجتمع الإقتصادية ومعرفة ما إن كانت نحو الأفضل أو الأسوأ، وهو الأمر الذي يساعد الحكومات بشكل كبير ويتيح لها التدخل المباشر وإحداث تأثير فعال في مدى توفير بعض السلع في الأسواق.

نظريات مُفكري الإقتصاد
نظريات مُفكري الإقتصاد

لا تفوت فرصة التعرف على: تعريف النمو الاقتصادي والفرق بينه وبين التنمية الأقتصادية

نظريات مُفكري الإقتصاد

تتواجد عدة نظريات لعلم الإقتصاد، حيث تقوم تلك النظريات على تشكيل كافة الأدوات والوسائل التي تساعد على دراسة وتفسير جميع الظواهر الإقتصادية وصياغة وإيجاد أفضل الحلول المناسبة لها.

بالإضافة إلى تحضير وإعداد مجموعة كبيرة من التوقعات المستقبلية، وذلك بناء على معطيات كل نظرية من النظريات الإقتصادية.

وقد أدى تباين وإختلاف آراء المفكرين الإقتصاديين إلى ظهور العديد من الإتفاقات والإختلافات فيما بينهم حول النظريات الإقتصادية المختلفة.

وفيما يلي سنتعرف على أهم النظريات الإقتصادية لأكبر مفكري وعلماء علم الإقتصاد:

نظرية آدم سميث

درس آدم سميث علم الإقتصاد وإعتمد في دراسته لهذا العلم الواسع على الفلسفة التي تهتم بدراسة المجتمعات البشرية.

ومن خلال ذلك تمكن سميث من الوصول إلى إستنتاج نظري هام يشير إلى أن الناس يقومون بالتصرف مع بعضهم البعض بناء على مصالحهم.

وهو الأمر الذي يساعدهم على إمتلاك القدرة على إنتاج المنتجات والخدمات المهمة لهم وذلك كمجتمع واحد، حيث تتوافق مصالحهم المتنوعة وتجتمع في مصلحة المجتمع ككل بشكل عام.

وهو ما جعل آدم سميث يطلق على هذا الإستنتاج النظري إسم اليد الخفية، وقد تمكن سميث من إيضاح نظريته عن طريق القيام بطرح العديد من الأمثلة حول عدة مهن وصناعات مختلفة ومتنوعة.

فعلى سبيل المثال، يقوم الخباز بخبز كمية معينة من الخبز يرى أنها كمية مناسبة لإنتاجه، ويقوم كل فرد من أفراد المجتمع بشراء الكمية المناسبة لإحتياجاته وإحتياجات عائلته من الخبز.

وهو ما يحدث في جميع الصناعات والمهن الأخرى، وقد أطلق على تلك الأفكار إسم نظام إقتصاد السوق.

نظرية كارل ماركس
نظرية كارل ماركس

لا تفوت فرصة التعرف على: تعريف الاقتصاد المعرفي وأهميته واركانه وخصائصه

نظرية كارل ماركس

كان لكارل ماركس رأي مختلف عن رأي آدم سميث، حيث رأى ماركس أن الأفكار والنظريات الرأسمالية لسميث غير مستقرة.

وأشار إلى أن الأرباح التي تتحقق من إنتاج المصانع المختلفة ناتجة عن إستغلالها للعمال، كما أشار أيضا إلى وجود صراع طبقي كبير ناتج عن الرأسمالية.

وقد توقع كارل ماركس إنهيار الرأسمالية وتسليط إهتمام المجتمعات نحو الإشتراكية الشيوعية التي تقوم بتمثيل فكره الإقتصادي، أي إمتلاك جميع العمال للوسائل الإنتاجية.

وأطلق على أفكار كارل ماركس إسم الإقتصاد الإشتراكي، ولم تنجح تلك الأفكار والنظريات الفكرية لماركس لسببين، وهما كالآتي:

  • قلة كفاءة نظام الإقتصاد الإشتراكي في مجال إنتاج المنتجات المتنوعة.
  • إزدياد معدل الدخل الخاص بالعمال مع مرور الوقت، وهو ما يتناقض مع نظريته الخاصة بإستغلال المصانع لعمالها من أجل التمكن من تحقيق ربح أكبر.

نظرية جون كينز

لقد إهتم المفكر الإقتصادي الكبير جون كينز بمتابعة النظريات والأفكار الرأسمالية الخاصة بالمفكر الإقتصادي آدم سميث، وقد تمكن عن طريق ذلك من إستنتاج بعض النظريات التي لم تتوافق مع نظريات وآراء كارل ماركس.

وكان يهتم كينز بدراسة مدى تأثير الحكومات في الرأسمالية، وقد عاصر كينز خلال فترة دراسته تأثير الكساد الكبير على الإقتصاد.

وهو ما جعله يرى أن الحل للخروج من حالة الكساد هو سعي جميع الحكومات إلى التعاون مع القطاعات الخاصة، وذلك من خلال تزويدها بالمال الكافي لدعم الطلب على المنتجات والخدمات المتنوعة.

وقد تحولت أفكار وأراء كينز إلى نظام إقتصادي كبير عرف بإسم الإقتصاد الكينزي.

ما هي الأنظمة الإقتصادية

تواجدت العديد من الأنظمة الإقتصادية التي طبقت بناء على طبيعة الحياة الإجتماعية التي تسود في كل مجتمع بشري، وتتمثل تلك الأنظمة الإقتصادية في الآتي:

  • النظام المشاعي البدائي.
  • نظام العبودية.
  • النظام الإقطاعي.
  • النظام الرأسمالي.
  • النظام الإشتراكي.

بذلك نكون قد تعرفنا على ما هو مفهوم علم الإقتصاد وعلى أنواعه، كما تعرفنا على ما هي أهمية الإقتصاد بالنسبة للمجتمعات المختلفة، بالإضافة إلى أننا قد تعرفنا على نظريات علماء ومفكري علم الإقتصاد وعلى أنظمة الإقتصاد المتنوعة.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق