ADVERTISEMENT

عاصمة البرازيل وأهم المعلومات عنها

إن دولة البرازيل من أهم الدول في العالم التي تتواجد على الخريطة الدولية العالمية، وهو من الدول التي لها شأن كبير، وسيادة كبيرة في الاتجاه الشرقي من قارة أمريكا الجنوبية، كما أنها تغطي نصف مساحة هذا القسم من هذه القارة، ولذلك فإن التعرف على عاصمة البرازيل يعتبر من أهم الأمور الضرورية للتعرف على هذه الدولة المهمة، فإن عاصمتها كبيرة، وتحتل مكانة كبيرة بين أنحاء العالم، فلابد أن نتعرف عليها.

عاصمة البرازيل

إن عاصمة البرازيل كبيرة جدًّا، حيث إنها يسكن بها أكثر من 209 مليون نسمة، ومساحتها حوالي 8.5 مليون كم مربع،

ADVERTISEMENT

وعاصمة البرازيل يطلق عليها اسم مدينة برازيليا، والتي تم إنشائها في عام 1960م، وتأسست في الحاضر لتكون هي العاصمة الجديدة للدولة.

وتقع هذه العاصمة في الجنوب من الدولة، والذي كان هو الأمر الغريب، لأننا دائمًا ما نعتاد بأن تكون العاصمة في منتصف الدولة، ولكنها احتلت مكانة كبيرة من الدولة بالرغم من تواجدها في الجنوب، حتى أصبحت الآن العاصمة الوحيدة للبرازيل.

عاصمة البرازيل
عاصمة البرازيل

عاصمة البرازيل سابقًا

إن العاصمة السابقة للبرازيل هي مدينة ريو دي جانيرو، والتي تم تأسيسها منذ عام 1565م، حيث إنها تم العمل على بناءها بعد فترة بسيطة جدًّا من الاستعمار الأوروبي الذي وصل إلى المنطقة،

ADVERTISEMENT

وفي أغلب التاريخ، تذكر هذه العاصمة السابقة على أنها كانت المركز الأساسي للسلطة الحاكمة.

وهذه العاصمة كانت عاصمة المستعمرة البرتغالية، ولكن بعد الانتهاء من الاستقلال، ظلت تواصل دورها على أن تكون عاصمة المملكة البرازيلية أيضًا، وظلت بهذه الطريقة إلى القرن 19.

ولكن مع حلول العام 1889م، ومع سقوط النظام الملكي، رأينا بأن البرازيل قامت بتغيير نظام الحكم، حيث بدأت بتأسيس الجمهورية التي تعتمد على استقلال أكبر في نظام الحكم،

وتم العمل على تأسيس دستور جديد بها، وكان من أهم بنود هذا الدستور الجديد بعد الاستقلال أن يتم إلغاء هذه العاصمة ويتم تأسيس عاصمة أخرى جديدة للبرازيل.

وحينها تم العمل على تأسيس بارزيليا التي أصبحت إلى الآن العاصمة الكبيرة الخاصة بالدولة، وأصبحت منارة العلم والثقافة والسياحة، وكل ما يجعل البرازيل على قمة الدول.

لا تفوت فرصة مشاهدة: أهم المعلومات حول اللغة البرازيلية

عاصمة البرازيل الاقتصادية

إن العاصمة الأساسية الاقتصادية للبرازيل هي عاصمتها برازيليا، ولذلك تعتبر هي العاصمة، لأنها تعتبر منارة كبيرة للاقتصاد الناجح بها،

وتعتبر من أكبر المدن بها، وأطلق عليها أيضًا العاصمة الفيدرالية، لأنها تحتوي على الكثير من الهيئات الحكومية والدستورية أيضًا.

والتي منها المحكمة العليا، وأيضًا منها الكونغرس، وتضم الكثير من المناطق السياحية والأثرية التي يأتي الكثير من السياح إليها للبحث بها والنظر بها ولمحاولة إيجاد الترفيه الذي يجعلها من أكبر المدن في البرازيل بالفعل، وهي تستحق ذلك.

وقد تم اعتبارها من أكبر مواقع التراث، ومن أكبر الأماكن الأثرية التي خطط لأن تكون على منارة العلم والعلماء، وهي تتميز أيضًا بالموقع التراثي الكبير الجيد، كما أنها تعتبر أكبر عاصمة سياسية على الإطلاق تحتوي على آثار لا مثيل لها.

كما يوجد مدينة أخرى يمكن أن تضَم إلى العاصمة الاقتصادية بالبرازيل، وهي مدينة ساو باولو، والتي تعتبر مركزًا اقتصاديًّا كبيرًا في البرازيل،

وهي تحتوي على الكثير من السكان، وإن كثرة السكان في المدن تجعلها بالتأكيد من أكبر الأماكن الاقتصادية أيضًا، بل وهي أيضًا تحتوي على الكثير من الأماكن التراثية والأثرية بها.

كما أنها تعد المركز الاقتصادي المالي الكبير، وتحتوي على الكثير من المكتبات، وعلى المسارح، والسنيما، والمتاحف الأثرية،

وهي من الأماكن التي تحتوي على الكثير من المطاعم والكافيهات والمقاهي، وبها حركة تجارية كبيرة ونشطة جدًّا، لذلك فهي من أفضل الأماكن التي تتمتع بحركة اقتصادية لا مثيل لها.

قد يهمك أيضا التعرف على: معلومات عن السياحة في البانيا

عاصمة البرازيل
عاصمة البرازيل

ما هي لغة البرازيل

إن دولة البرازيل تعمل على استعمال اللغة البرتغالية، بل وتعتبر هي اللغة الرسمية بها، ويتحدث بها جميع سكانها تقريبًا،

حيث إنه يتحدث بها معا يقرب من 99% من السكان بالدولة، بخلاف فقط البعض من الهنود الذين ما زالوا يفضلون التحدث بلغتهم الرسمية التي يحتفظون بها.

وهي من الدول التي تتعامل باللغة البرتغالية على مستوى العالم، حيث إنها من أكبر الدول التي يعمل سكانها على التحدث بها،

حيث يتحدث بها هناك أكثر من 20 مليون فرد، كما أن هناك لغة أخرى يتحدث بها الأقلية في الدولة، وهي لغة موزمبيق، حيث إن هناك حوالي 14 مليون من السكان في الدولة فقط هم الذين يتحدثون بها.

ويوجد بعض السمات التي تختص بها لغة الدولة، وهي تتمثل في الآتي:

  • تتميز بأن الكلمة بها تحتوي على أكثر من معنى.
  • أيضًا يوجد اختلافات بين النطق في اللغة، حيث يوجد مذاهب مختلفة لطريقة النطق، أو هو ما يطلق عليه لدى العرب مسمى “اختلاف اللهجات”.
  • كما أن اللغة البرتغالية في البرازيل أيضًا تتميز باحتوائها على الكثير من حروف العلة الساكنة.
  • وأخيرًا من أهم سمات الدولة أنها عملت على توحيد اللغة في كل المدن، بدايةً من عاصمة البرازيل إلى بقية المدن بها.

على ماذا يعتمد اقتصاد البرازيل؟

إن الاقتصاد في البرازيل يعتمد بشكل كبير على السوق الحر الداخلي، حيث إنه يعتبر التوجه الأكبر الذي يتوجه إليه التجار، أو رجال الأعمال هناك،

أو حتى أصحاب المشروعات الصغيرة، حيث إن البرازيل تميزت بكونها تضم الكثير من الاستثمارات المختلفة الحرة، والتي تنبع من أهلها المبدعين الذين يتوفر لديهم الكثير من الأفكار التجارية.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق