ADVERTISEMENT

من هو مخترع الهاتف

من هو مخترع الهاتف؟ هذا السؤال منتشر بشكل كبير على مواقع السوشيال ميديا، لذلك من خلال المقالة سنتعرف على مخترع الهاتف وحياته بالتفصيل، فاسمه على حسب المصادر التي تعرفنا عليها هو ألكسندر غراهام بيل الذي ولد عام 1847م بأسكتلندا، حيث أنه واحد من العلماء المهمين كما أنه معلم الصم الذي كانت من أهم انجازاته عملية اختراع الهاتف، كما قام بتحسين جهاز معين وهو جهاز الفونوغراف.

تاريخ اختراع الهاتف 

مخترع الهاتف
مخترع الهاتف

قام بيل عند اختراعه للهاتف المحمول باستخدام مجموعة من الأجهزة الأساسية.

ADVERTISEMENT

وهي( جهاز الفونوتوغراف حيث من خلال هذا الجهاز يمكن مساعدة مجموعة الأشخاص الذين يعانون من الصم وساعدهم على رؤية الأصوات.

كذلك الجهاز الآخر هو جهاز التلغراف المتعدد، ويضاف لهذا الأمر جهاز التلغراف للتحدث الكهربائي.

وعن طريق مجموعة من التجارب المتعددة التي قام بها هذا الرجل استطاع أن يطور من نفسه بشكل كبير كما انه عمل بالهاتف وطور به.

ADVERTISEMENT

حيث أخذ حوالي عام كامل للقيام بعملية تشغيله وعمل على إعادة انتاج النغمة من جديد والقيام بإشارتها عن طريق مجموعة الأسلاك.

بينما في عام 1876قام بيل بتقديم الهاتف للأكاديمية الخاصة بالفنون والعلوم وبعدها سرعان ما تم انشاء شركة خاصة بالهواتف وسماها باسمه.

وبمنزله الخاص قام بتركيب وتجهيز أول هاتف وبدأ في عملية استخدامه.

انجازات بيل العلمية 

 لقد واصل العالم بيل الاختراعات التي قام بها والمتعلقة بالهاتف كما أنه قام بالعديد من التجارب المختلفة وعمل على تطويرها وطور العديد من الأجهزة العلمية.

ليس هذا فقط بل عمل على تصوير المزيد من الأجهزة المختلفة والتي كان من أهمها ما يعرف بجهاز الفوتوفون وهذا الجهاز كان ينقل الصوت عن طريق حزمة من الضوء.

ليس هذا فقط بل تابع عمله على جهاز يطلق عليه جهاز قياس السمع فعن طريق هذا الجهاز يمكننا قياس السمع.

بعدها استطاع أن يقوم بأول تسجيل صوتي ناجح وهذا الحدث كان في عام 1895م بعدها على الفور انتقلت معظم اهتماماته لمجال يعرف بمجال الطيران.

بعدها دخل فيما يعرف بصاروخ البارود وحصل في النهاية على براءات اختراع لمختلف المركبات الجوية.

اقرأ أيضا: من هو مخترع الانترنت

اختراعات أخرى للعالم بيل 

قام غراهام بيل على تقديم المزيد من الاختراعات والتي من ضمنها هو اختراع الهاتف المحمول.

كما قام باختراع مسبار الرصاص الكهربائي فعن طريق هذا الجهاز يمكننا اكتشاف المزيد من المعادن الموجودة بالجسم.

كما تم الاستفادة من هذا الجهاز بشكل كبير في النظام الجراحي بالإضافة للقيام بعملية تطوير العديد من الآلات الحديثة المستخدمة في الطيران.

كان للعالم بيل دور هام في انشاء أسرع القوارب المحلقة بالعالم.

عزيزي القارئ لابد من العلم بأنه عند اختراع الهاتف كانت هناك مجموعة من الخلافات الحادثة على أن مخترع الهاتف كان من خارج إيطاليا.

ولكن اعتبروا أن ميتوشي هو مخترعه الموجود بالولايات الأمريكية المتحدة حيث كان بيل إحدى رموز امريكا الشمالية.

ولقد أخذت هذه المسألة فترة كبيرة من الجدل والحوار وهذا الأمر قد كان في يونيو عام 2002وأخذت هذه المسالة الكثير من الجدل.

ولكن بعد فترة من الزمن حوالي 10أيام تقريباً قام البرمان الكندي بحركة رمزية واعترفوا فيها بشكل رسمي أن مخترع الهاتف المحمول هو بيل.

وهناك مجموعة مختلفة من الابطال قاموا بتقديم حكايات دقيقة لحد ما عن المنافسة ولكن يقال أنه قد سرق بيل نشاط اختراع الهاتف المحمول.

وهذا ما تم التوضيح عنه في إحدى القرارات التي ظهرت في عام 2002 حيث انه تم ملاحظة أن بيل كان يعمل في إحدى المختبرات والتي من خلالها تم تخزين إحدى المواد فيه.

ولكن سرعان ما أدعي أن بيل استطاع التمكن من الوصول من مختلف المواد.

 كما أنه قد زعم أن بيل فحص مجموعة من الاختراعات كما أنه القى نظرة على التصاميم المنافسة قبل البدء في مرحلة التقديم النهائي.

اقرأ أيضا: ما هي أهمية المخترعات في حياتنا

أول اختراع للعالم بيل 

مخترع الهاتف
مخترع الهاتف

يحكى أن اول اختراع لهذا العالم كان وهو طفل صغير حيث انه عمل على اكتشاف مجموعة من الاشياء المختلفة والتي كان يحيط بها العالم الخارجي.

وذلك لأنه عمل على جمع مجموعة من العينات النباتية والعمل على اجراء مجموعة من التجارب المختلفة ولا يغرك هذا بل أن سنه كان كبير.

وكان هناك صديق مقرب له وهو بين هيردمان وهو من ابناء الاسرة المجاورة له والتي كانت تملك طاحونة للقيام بعملية صنع الدقيق.

فكان هذا المشروع واحد من المشاريع الهامة في ذاك الوقت، حيث يحكى انه قيل له أن هذا القمح عند القيام بطحنه يكون عبارة عن عملية شاقة.

ولكن عندما بلغ 12سنة من عمره قام بصنع إحدى الآلات الحديثة عن طريق استخدام مجموعة من الادوات المنزلية.

والتي كانت تتكون من مضارب دوارة وبعض من المسامير ومن هنا استطاع ابتكار آلة بسيطة للقيام بعملية طحن القمح.

بعدها تم تشغيل هذه الآلة وكان لها اثر كبير كما أنها استخدمت لمجموعة من السنوات واستمرت في هذا الاستخدام لفترة كبيرة من الزمن.

كما انه منذ طفولته كان يحب الشعر والموسيقى والفن وهذا الامر كان عن طريق تشجيع والدته له كما انه اتقن العزف بشكل كبير.

وعلى الرغم من الطبيعة الهادئة التي كان يتحلى بها إلا انه نجح في عملية التقليد وكذلك الحيل الصوتية وغيرها من الحيل.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق