منوعات

7 طرق لـ المحافظة على الكتب القديمة والمدرسية

المحافظة على الكتب أمرًا هام، لأنها تحتوي على كم هائل من المعلومات المفيدة، وأخبار الأمم السابقة، وذلك حتى نستطيع أن نرجع لها وقتما نشاء، لاكتساب الخبرة المعرفية، بجانب بعض الفوائد النفسية الأخرى التي تجعل الشخص يستطيع أن يفكر بشكل أكثر حكمة، وتعطيه هدوء داخلي، كما أن لها بعض الفوائد المجتمعية حيث إنها تزيد من قدرة الشخص على التحدث مع الآخرين، واستعمال أسلوب الإقناع معهم بالأدلة والمعلومات التي تعزز وجهة نظره.

طرق المحافظة على الكتب

  • التأكد من غسل اليدين قبل لمس أي كتاب، حتى يتم الحفاظ على نظافتها.
  • تنظيف الرفوف الخاصة بحفظ الكتب من وقت لآخر، مع مراعاة البدء من أعلى رف نزولًا إلى آخر رف بالأسفل، لعدم إنزال الغبار والأتربة على الرفوف السفلية.
  • عدم استخدام الماء عند تنظيف الكتب، ومسحها بقطعة من القماش جافة.
  • يجب إبعاد أي مأكولات أو مشروبات عن الكتب المراد الحفاظ عليها.
  • يتم وضع الكتب بشكل طولي، ومستقيم، وعدم استخدام الوضع المائل.
  • تنظيم الكتب وفقا لحجمها، فالكتب المتشابهة في الحجم يجب وضعها بالقرب من بعضها البعض، حتى يحافظ الغلاف الخارجي من كل كتاب على الكتاب الآخر.
  • مراعاة تنظيف المكان الذي توضع فيه الكتب بوجه عام، حتى لا ينتقل الغبار إلى الكتب.

شاهد أيضًا: طرق المحافظة على الكتب المدرسية وفهرستها



كيفية المحافظة على الكتب

المحافظة على الكتب
المحافظة على الكتب
  • يتم وضع الكتب في غرفة لا يوجد بها رطوبة، وحرارتها متوازنة، ويمكن معرفة هل المكان مناسب أم لا عن طريق بقاء الشخص في المكان لفترة طويلة من الوقت، إذا استطاع ذلك يكون هذا المكان ملائم للحفاظ على الكتب.
  • استعمال رذاذ التنظيف الملائم للكتب، حتى يساعد على الحفاظ عليها.
  • وضع حافظة بلاستيكية على الكتب الممزقة، أو القيام بتغليف الكتب بطبقة خارجية من الكرتون القوي للحفاظ عليها.
  • استعمال مكتبة أو دولاب كتب مصنوع من المعادن، بدلاُ من تلك التي يدخل الأخشاب في صنعها، حتى لا تكون مكان لتواجد الحشرات.
  • إزالة الأتربة من على الكتب من حيث لآخر، والعمل على تنظيفها.
  • تجنب الرطوبة حتى لا تسبب عطب أو تلف الكتب، إذا فسد كتاب بسبب الرطوبة يجب إزالته من بين سائر الكتب.
  • إبعاد الكتب عن أشعة الشمس بشكل مباشر، أو بالقرب من أماكن التهوية في الغرفة من شبابيك أو فتحات تهوية تدخل منها الشمس.

أهمية المحافظة على الكتب المدرسية

  • الكتب الدراسية لها أهمية كبيرة، ويجب الحفاظ عليها سواء كان أثناء الموسم الدراسي، أو بعد انتهاءه، لأنها تعد مرجع للطالب إذا نسي بعض المعلومات، لذلك يجب المحافظة عليها.
  • يجب أن يتم توعية الطالب في بداية العام الدراسي من كل عام بأهمية هذه الكتب، عن طريق تقديم النصيحة لهم في الإذاعة المدرسية، وتوضيح مدى قيمة هذه الكتب الثقافية والعلمية.
  • يمكن بدء إذاعة أول يوم دراسي بتلاوة بعض آيات القرآن الكريم التي تحث عن العلم، ثم ذكر أحد الأحاديث من السنة النبوية التي تتحدث عن أهمية العلم والعلماء، ودعاء الله تعالى بتنوير البصيرة، وتنوير العقل لتحصيل العلم.
  • تأتي بعد ذلك فقرة المحافظة على الكتب المدرسية بذكر أهمية الكتب، وإنها تقضي على وحدة الشخص، وأن قيمة الإنسان تقاس بمدى علمه، وأن الكتب ثروة لا تقدر بثمن، لذلك يجب الحفاظ عليها لانتقالها إلى الأجيال المستقبلية، مع ذكر بعض الأقوال المأثورة عن أهمية الكتب والعلم لبعض الشخصيات المأثورة.
  • بعد ذلك تأتي فقرة الشعر وما قاله الشعراء، ثم سرد بعض المعلومات العامة، بجانب فقرة هل تعلم، ويفضل أن يتم إعداد هذه الفقرات ببعض المعلومات تدور حول أهمية الكتب والتعليم، ثم انتهاء الإذاعة بالخاتمة الخاصة بها.

شاهد أيضًا: 10 أفكار مشاريع علمية للمدرسة

كلام عن المحافظة عن الكتب

المحافظة على الكتب
المحافظة على الكتب
  • الكتاب أوفى صديق، وأنيس لوحدتك.
  • لا تكفي قراءة بعض الحروف أن يطلق عليك لقب مثقف، لا بد من قراءة الكتب للحصول على هذا اللقب، فأي شخص متعلم يستطيع أن يقرأ هذه الحروف.
  • الكتب خير دليل لك عند الصغر، وخير جليس لك عند الكبر.
  • اقتناء الكتب وقراءتها هو المعنى الحقيقي للسعادة.
  • القراءة قادرة على تبديل وقتك من الملل، إلى المتعة.
  • التخلص من كتاب به الكثير من المعلومات، يعادل قتل إنسان.
  • لا أهمية في كثرة القراءة، دون استيعاب المعلومات المقروءة.
  • الكتب تعد بمثابة عقول، وكل كتاب تقرأه تتعرف على عقل صاحبه.
  • يظل موجود كل ما هو مكتوب، أما ما يقال سرعان ما يزول.
  • الكتب ضوء، كلما تقرأ، كلما يزداد طريقك نور، وفهم، ومعرفة.
  • الكتب سلاح كل الأزمان.
  • يصير الشخص مثقف ومتحضر، عندما يعامل المكتبة معاملة السرير، لا غني عنها في المنزل.

المحافظة على الكتب المدرسية ونظافتها

  • مراعاة الخفة عند تقليب أوراق الكتاب، لا يتم ثنيها ونتفادى تمزيقها خاصة إذا كانت من الكتب العتيقة التي مر عليها وقت كبير.
  • استبدال لعاب الفم عند التقليب بقطنة أو إسفنجة تحتوي على القليل من الماء.
  • حفظ الكتب في حافظة من القماش، وتجنب وضعها في الحافظة البلاستيكية.
  • استعمال مكتبة ذات رفوف مغلقة.
  • استعمال المكنسة الكهربائية، والتيار الهوائي الذي يخرج منها في تنظيف الأتربة، مع مراعاة عدم قرب المكنسة من الكتب.

المحافظة على الكتب وتكوين مكتبة تحتوي على أنواع متنوعة ومختلفة، تساعد في حث أفراد المنزل على القراءة والثقافة، ولا يهم حجم المكتبة التي تخصصها في بيتك، سواء كانت رف صغير، أم غرفة كبيرة، وإن لم تقرأ ما فيها، فقراءة كتاب واحد صغير خير لك من اقتناء مكتبة كبيرة دون الاستفادة منها.



الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق