منوعات

ما هو التخاطر بشكل تفصيلي | 4 طرق للتخاطر

ما هو التخاطر؟ أحد الأسئلة الشائعة في علم النفس، وهو القدرة على التواصل مع الآخرين عن طريق التفكير، وليس الكلمات أو غيرها من الطرق المعروفة للتواصل، حيث يسمى أحد الأطراف “بالمرسل”، والآخر” بالمستلم”، مما يعني أن التخاطر هو أحد أنواع الإدراك خارج الحدود الحسية.

ما هو التخاطر الروحي

ما هو التخاطر
ما هو التخاطر

يمثل هذا النوع أسمى وأعلى أنواع التخاطر، ويحدث عندما يتمكن شخص معين من ربط دماغه وعقله وروحه معًا،

وبالتالي يصير لديه القدرة على الانتقال بين العوالم المختلفة، ومن أجل تحقيق هذا النوع ينبغي أن يكون لدى الشخص المهارة الكافية في التأمل الإبداعي.

لا يفوتك معرفة: علاج الحالة النفسية عند البنات

ما هو التخاطر في علم النفس

ما هو التخاطر
ما هو التخاطر

التخاطر في علم النفس يعتبر محل شك وجدل كبير بالنسبة للعلماء حيث يجدونه أنه بلا قيمة من الناحية العلمية، وهناك الكثير من الأبحاث والدراسات التي تسعى من أجل كشف سر التخاطر باعتباره أحد الظواهر الغيبية.



لكن لم يتم الوصول للتفسير العلمي حتى الآن، حيث يوجد الكثير من الأمور والظواهر أيضا من علم النفس والتي يمكن فهمها ومعرفتها بالاعتماد على التخاطر، وذلك كالآتي:

  • التفكير المستمر بشخص ما: كل من علم النفس والتخاطر يعملان من أجل تفسير ذلك.
  • رؤية شخص معين في الأحلام باستمرار: يمكن أن يأتي التخاطر بشكل أحلام وكذلك الأحلام من الممكن أن تكون رد فعل على التخاطر، حيث أن علم النفس يقوم بالتركيز على أن ما يراه الشخص في أحلامه ما هو إلا انعكاس للمشاعر والأفكار التي يمتلكها.
  • كيف تجعل شخص ما يفكر بك أو يحبك؟ يمكن إرسال مشاعر العاطفة والحب من خلال التخاطر، وفي المقابل يقوم علم النفس بالإبلاغ عن مجموعة من المعلومات والصفات التي يمكن بواسطتها نيل محبة واهتمام ذلك الشخص وبالتالي إثارة فضوله.
  • كيف تتعرف على محبة شخص ما؟ يوجد الكثير من الإجابات التي يقوم التخاطر باعتمادها بناء على المعلومات التي يقدمها علم النفس.
  • كيف يمكن معرفة أن شخص ما يفتقدك؟ إن مشاعر الافتقاد والشوق يمكن أن تصل إليك وتشعر بها عن طريق التخاطر وتنتقل مباشرة من ذلك الشخص أو من خلال حدوث أمور غريبة بشكل متكرر.
  • كيفية التخلص والتعامل مع مشاعر الحب؟ بالاعتماد على التخاطر يمكن قطع الممرات الطاقية فيما بينهم مما يوقف انتقال المشاعر والطاقة والأفكار.

قد يهمك أيضًا: معلومات تفصيلية عن أشد أنواع المرض النفسي

ما هو التخاطر العاطفي

  • التخاطر العاطفي أو المسمى بالغريزي يعتبر أقل أنواع التخاطر من حيث السمو، لأنه الأكثر شيوعًا.
  • يعد وسيلة طبيعية أصلية للتواصل عند بعض الشعوب حتى الآن، ويتميز هذا النوع بإمكانية التعرف على مشاعر، وأفكار شخص آخر حتى وإن كان بعيد عنه، ويحدث ذلك النوع ما بين شخصين تربطهما مشاعر قوية وعلاقة عاطفية، كالزوجين، الأصدقاء، الآباء والأولاد، وغيرهم.

هل التخاطر حرام

يعرف التخاطر بأنه ظاهرة طبيعية يمكن من خلالها نقل الشعور والعواطف من شخص للأخر عن بعد، حيث أنه إدراك غير حسي،

ولا حرام في التخاطر الحادث بشكل غير إرادي، كأن شخص ما يفكر في شخص عزيز عليه، بدون التأثير عليه، ودون التحضير لذلك.

كيفية التخاطر

هناك بعض الخطوات والتمارين التي يمكن عن طريقها تكوين القدرة على التخاطر، وتتضمن هذه الخطوات ما يلي:

تركيز وتوجيه الأفكار بشكل سليم وتتم هذه الخطوة من خلال الاقتناع التام بفكرة التخاطر، من أجل التخلص من أي أفكار أخرى قد تفسد عملية الإرسال، وفيما يلي بعض الطرق للمساعدة في حل هذا الأمر:

  1. ينبغي اختيار الشريك المناسب الذي سيتم إرسال الرسالة له بحيث يكون لديه فكرة عن التخاطر.
  2. ممارسة اليوغا كنوع من التمارين التمددية.
  3. عدم تعرض الحواس لأشياء قد تؤثر على المشاعر خلال فترة إرسال الرسالة.
  4. تصفية الذهن وارتداء الملابس المريحة والمفضلة.

إرسال رسالة التخاطر مع تخيل صورة هذا الشخص المرسل إليه سواء نظرته أو طريقة جلوسه وما إلى ذلك، ثم يقوم المرسل باستجماع مشاعره أثناء التواصل،

وهناك بعض الطرق التي من خلالها يمكن التركيز أثناء الإرسال، مثل التركيز على الأشياء المفضلة للشريك بكافة التفاصيل، ثم بعد ذلك يبدأ المرسل في تخيل الرسالة كأنها تنتقل فيزيائيا.

ننصحك بقراءة: طرق تعليم الحاسة السادسة وكيفية اختبارها مجربة

هل التخاطر سحر

لقد أثبتت الدراسات التي قام بها الباحثين بمجال العلاقات الإنسانية أن التخاطر ناتج عن حدوث ذبذبات كهربائية يتم إرسالها من خلال المخ ليستقبلها الشخص بطرق غير إرادية،

لذلك فإن التخاطر ليس له علاقة بالسحر أو الجن أو العوالم المخفية، بالإضافة إلى الأدلة الواقعة التي حدثت مع أمير المؤمنين.

ما هي أضرار التخاطر

أحيانًا يلجأ الإنسان للتخاطر للتعبير عن مشاعره، لكن بسبب أنه أمر غير مثبت دينيا وعلميًا فإن له أبعاد أخرى، حيث يصف البعض التخاطر بأنه جزء لا يتجزأ من الشعوذة والسحر، ومن أضراره ما يلي:

  • الابتعاد عن الواقع: حيث يبتعد الإنسان عن الواقع باتباعه لأحلام اليقظة والتخاطر، ويصبح عاجزًا عن مخاطبة الأشخاص ومواجهتهم.
  • التخاطر والشعوذة: بعض الآراء تصف التخاطر بأنه بوابة الإنسان للضياع، واتباع للسحرة والمشعوذين في العالم الآخر، والتي قد تؤدي إلى هلاكه.
  • التخاطر والعين الثالثة: بعض المتأملين يمارسون تمارين خاصة من أجل فتح العين الثالثة حيث تقع في منتصف الجبين، والتي يقولون عنها بأنها عين العقل والحقيقة.
  • الأزمات النفسية: من الأضرار الأكثر شيوعًا، حيث يتعرض الإنسان لأزمات نفسية بسبب المبالغة في القيام في تلك التمارين، ومحاولة معرفة أمور قد تعود بالضرر على الإنسان إن تم اكتشافها.

ومن هنا نكون قد تعرفنا على إجابة سؤال ما هو التخاطر الشائع في علم النفس، وما هي أهم مظاهره وكيف يتم التواصل مع الأشخاص عن طريق الأفكار، وما ينتج عنه من أضرار وتأثير سلبي على العلاقات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق